’جامعة نيويورك أبوظبي‘ تستضيف الدورة السنوية الحادية عشرة من مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘

’جامعة نيويورك أبوظبي‘ تستضيف الدورة السنوية الحادية عشرة من مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘

- ‎فيالمؤتمرات و الدورات
2415

استضاف مكتب الحياة الجامعية في ’جامعة نيويورك أبوظبي‘ فعاليات الدورة السنوية الحادية عشرة من مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘ في الفترة بين 18-20 أبريل الجاري. وشارك في المؤتمر 175 متخصصاً في إدارة شؤون الطلاب، موفراً فرصة متميزة لمناقشة التحديات والأفكار والمنهجيات الجديدة في مجال التعليم العالي بالمنطقة.

وفي إطار البرنامج السنوي لـ ’الجمعية الأمريكية لإداريي شؤون الطلبة في الولايات المتحدة الأمريكية‘ (ناسبا)، تضمّن المؤتمر جدولاً زمنياً من قسمين، مما منح المشاركين منصة لتبادل الآراء متنوعة والنقاشات حول مسألة التوجهات المعاصرة في مجال التعليم العالي. وتفضّل معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي، بتقديم كلمة رئيسية في المؤتمر صباح يوم 19 أبريل بجامعة نيويورك أبوظبي.

وفي تعليق معاليه على المناسبة قال: “ينطوي العمل حالياً في مجال التعليم العالي على قدر كبير من التطورات، وهو مجال ذو أهمية كبيرة نظراً للدور المتكامل الذي يلعبه في بناء الأجيال القادمة وتغيير العالم الذي نعيش فيه. ومتخصصو إدارة شؤون الطلاب لهم دور في إثراء التجربة الجامعية داخل القاعات الدراسية وخارجها، لتعزيز قدرتنا على تخريج طلاب ذوي خبرة مسلّحين بالمهارات اللازمة لتحقيق النجاح في اقتصاد عالمي دائم التغيّر”.

وعلى مدار أيام المؤتمر، قدّم متحدثون من 15 مؤسسة تعليم عالي في المنطقة جلسات شاملة حول مواضيع رئيسية في مجال التعليم العالي، بما في ذلك المنهجيات المتنوعة في مجال صحة الطلاب ورفاهيتهم، ودعم الطلاب الدوليين، وتحسين أنماط الإشراف والقيادة لتعزيز فائدة طلاب الجامعات.

ومن جانبه، قال كايل فارلي، النائب المساعد لرئيس الجامعة وعميد شؤون الطلبة في ’جامعة نيويورك أبوظبي‘: “يسعدنا استضافة الدورة السنوية الحادية عشرة من مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘، حيث يمكّننا من متابعة التواصل مع المؤسسات الأخرى المتخصصة في مجال التعليم العالي في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط. وتتكامل إدارة شؤون الطلاب مع التجربة الصفيّة للطلاب الجامعيين عبر دعم نموهم ونجاحهم؛ ونتطلع قدماً لتعزيز التعاون مع الزملاء من شتى أنحاء المنطقة”.

وأضاف عبد العزيز خالدي، رئيس قسم خدمات المهن بجامعة قطر وعضو مجلس إدارة مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘: “حقق المؤتمر هذا العام نجاحاً ملحوظاً، لمسه بشكل خاص المعلمين العاملين بقطاعات شؤون الطلاب. مهمتنا الأساسية هي تعليم الطلاب، ولكنا كذلك نتفاعل مع كافة المتواجدين بالجامعة، من الطلاب إلى الأساتذة وقيادات الجامعة، ويعد هذا المؤتمر فرصة قيمة لنتعلم ونستفيد من بعضنا البعض.”

وتجدر الإشارة إلى أن ’الجمعية الأمريكية لإداريي شؤون الطلبة في الولايات المتحدة الأمريكية‘ (ناسبا) تعتبر جمعية رائدة لتعزيز تقدم واستدامة مهنة إدارة شؤون الطلاب. ويحتضن مؤتمر ’ميناسا ناسبا‘ 31 دولة من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، ويلعب دوراً مهماً في تعزيز المنابر الإقليمية التي تتيح للأكاديميين والباحثين والممارسين وصانعي السياسات الفرصة الأمثل لمناقشة النماذج والتوجهات المبتكرة في مجال شؤون الطلاب.

فيسبوك

قد يعجبك أيضاً

دبي تستضيف أعمال المؤتمر الثالث والعشرين للحكومة والمدن الذكية في الخليج

تنطلق منتصف شهر مايو الجاري فعاليات النسخة الثالثة