آرت دبي يختتم فعاليات دورته الأكبر والأكثر تنوعاً

آرت دبي يختتم فعاليات دورته الأكبر والأكثر تنوعاً

- ‎فيالمعارض
366

أقيمت الدورة الحادية عشرة من معرض «آرت دبي» تحت الرعاية الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله). وقام بافتتاحها سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم، ولي عهد دبي، بصحبة نخبة من كبار الزوّار بينهم أصحاب المعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وأحمد بن سعيد آل مكتوم وعبد الرحمن بن محمد العويس.

وشهدت دورة المعرض هذا العام مشاركة عدد من صالات العرض الجديدة والدول للمرة الأولى، الأمر الذي جعلها الأكبر والأكثر تنوعاً في تاريخ المعرض، ورسّخ موقع «آرت دبي» الريادي بين معارض الفن العالمية من ناحية الرقعة الجغرافية الممثلة في المعرض وكونه المنصة الفنية الأكبر للفنون في المنطقة.

وفي السياق ذاته، زار المعرض هذا العام ممثلو 98 متحفاً ومؤسسة ثقافية، من بينهم مدراء متاحف وقيّمون فنيّون واظبوا على زيارة المعرض كل عام، مثل: متحف تيت (لندن)، متحف فيكتوريا وألبرت (لندن)، المتحف البريطاني (لندن)، مركز بومبيدو (باريس)، متحف الفن الحديث ومتحف الفن الحديث بي إس 1 (نيويورك)، متحف مقاطعة لوس أنجلوس للفنون(لوس أنجلوس)، ومتحف: المتحف العربي للفن الحديث (الدوحة). وضمت قائمة المؤسسات التي زارت المعرض للمرة الأولى هذا العام كلاً من: متحف بيبودي إسيكس (سالم)،متحف نورتون للفن (بالم بيتش)، متحف فيلادلفيا للفن (فيلادلفيا). كما وقد أطلق «آرت دبي» النسخة الأولى من «برنامج جامعي التحف المدعوين»، الذي شهد استضافة ما يزيد على 1500 جامع تحف وقيّم فني عالميين شاركوا على مدار أسبوع كامل في البرنامج الثقافي الموسّع الذي أعده المعرض لهم في مواقع مختلفة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وبدورها علّقت ساني راهبار مديرة غاليري «الخط الثالث» بدبي: «كانت مشاركتنا في «آرت دبي» هذا العام الأنجح على الإطلاق، فعلاوة على بيعنا جميع المعروضات في جناحنا، استطعنا لقاء العديد من جامعي التحف الجدد بالإضافة للتعرف على العاملين في أهم المؤسسات الفاعلة في ميدان الفن المعاصر عالمياً».

ومن أبرز محطات هذه الدورة إزاحة الستار عن العمل الفني الاستثنائي للفنانة رنا بيغم الفائزة بالنسخة التاسعة من «جائزة مجموعة أبراج للفنون»، بالإضافة لفعاليات الدورة الحادية عشرة من «منتدى الفن العالمي» والذي ركز هذا العام على ثيمة «التبادل التجاري»، و«برنامج عروض الأداء الشامل» في شتى أرجاء المعرض، وأخيراً برنامج الأعمال المكلفة الذي تضمّن مشروع «الغرفة» لمجموعة «أطفال أحداث» الفنية والتجهيز الفني في «آرت دبي بار» للفنانة مريم بيناني.

أما خارج أرض المعرض، فشكّل «برنامج أسبوع الفن» شهادة على نمو المشهد الثقافي في المدينة مسجلاً رقماً قياسياً جديداً لجهة مشاركة 150 فضاء فني قدموا ما يزيد على 350 فعالية على امتداد مدينة دبي، أبرزها الدورة السادسة من معرض «أيام التصميم دبي» و«معرض سكة الفني» وافتتاح 27 معرضاً في حي السركال.

كما وشهد أسبوع الفن الإعلان عن افتتاح «مركز الفن جميل» في عام 2018 ليصبح واحداً من أوائل المؤسسات غير الربحية المعنية بالفن المعاصر في دبي. وكان المركز حاضراً بقوة ضمن فعاليات المعرض بغية إضافة أعمال لفنانين شرق أوسطيين وعالميين لمجموعة مقتنيات الفن جميل.

أقيم معرض «آرت دبي» 2017 بالشراكة مع «مجموعة أبراج» التي احتفت بدورها بأسبوع أبراج السنوي الذي يقام بالتوازي مع المعرض. وحظيت دورة المعرض هذا العام برعاية كل من «جوليوس باير» و«مراس» و«بياجيه». وكعادته عقد المعرض في بيته، «مدينة جميرا». فيما تبقى «هيئة دبي للثقافة والفنون» الشريك الاستراتيجي للمعرض، مع دعم «حي دبي للتصميم»  لبرنامجه التعليمي على مدار العام.

فيسبوك

قد يعجبك أيضاً

فقيه راعياً ماسياً لمعرض “تيستي فودز اكسبو” في مهرجان مركاز جدة

أعلنت مجموعة تسويق الشرق الأوسط منظم مهرجان مركاز