مجموعة الاتحاد للطيران تقيم فعاليتها الخامسة “نمشي معًا لأجل الخير”

مجموعة الاتحاد للطيران تقيم فعاليتها الخامسة “نمشي معًا لأجل الخير”

- ‎فيفعاليات ترفيهية
307

أقامت مجموعة الاتحاد للطيران فعاليتها السنوية الخامسة “نمشي معًا لأجل الخير” في حديقة أم الإمارات يوم الجمعة الموافق 17 مارس 2017، تحت رعاية سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان، حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثّل الحاكم في المنطقة الغربية. وتهدف الفعالية للاحتفاء ببرامج تمكين المرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها.

وفي هذا المناسبة، تحدّثت سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان، راعية المبادرة، قائلة: “يُعلّق قادة دولة الإمارات العربية المتحدة أهمية خاصة على تمكين المرأة وتقدير إسهاماتها في مسيرة التنمية. ويسرّنا أن يأتي تنظيم فعالية المشي في حديقة أم الإمارات في الفترة الواقعة ما بين احتفالات العالم بيوم المرأة والاحتفال بيوم السعادة.”

وأضافت سموّها: “أودّ اليوم أن أهنئ المرأة في دولة الإمارات العربية، مواطنات ومقيمات، لما نشهده من نمو اجتماعي واقتصادي مدهش. ولدي اعتقاد قوي بأن هناك صلة ما بين غريزة الأمومة لدى المرأة والعطاء والسعادة الداخلية الحقيقية، والتي معًا تُشكّل رابطًا قويًا على امتداد البلاد.”

وتجدر الإشارة إلى أن فعالية المشي كانت مفتوحة أمام كافة النساء والأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتأتي في إطار استراتيجية مجموعة الاتحاد للطيران لتعزيز التعليم وتسهيل إمكانية التحصيل العلمي والرفاهية للأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة وما وراءها. وشاركت أكثر من 600 سيدة وطفل في الفعالية، التي شملت أيضًا توفير فحوصات طبية وسوقًا خيرية وألعابًا وعروضًا ترفيهية حية.

وبدوره تحدّث خالد المحيربي، نائب أول للرئيس لشؤون لشؤون العمليات التشغيلية للاتحاد للطيران في مطار أبوظبي، قائلاً: “بصفتنا الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، فإننا نشعر بمسؤولية كبيرة على صعيد رد الجميل لمجتمعنا ومد يد العون للمحتاجين.”

وأكّد السيد المحيربي، الذي يتولى أيضًا رئاسة اللجنة الرياضية والاجتماعية في الاتحاد للطيران، بقوله: “أودّ أن أتقدّم بالشكر الجزيل والامتنان من سمو الشيخة شمسة بن محمد آل نهيان، نظير مبادرتها السخية في استضافة تلك الفعالية التي تهدف إلى تحسين حياة الفتيات اللواتي ندعمهن في إندونيسيا، بعد قيامنا بمشاريع أخرى مماثلة في كينيا والهند ونيبال والمغرب، إلى جانب دعم اللاجئين السوريين في الأردن وصربيا. لطالما كانت مجموعة الاتحاد للطيران سخية في دعم التعليم العالمي، وحتى اليوم استفاد ما يزيد عن 18 ألف طالب وطالبة بشكل مباشر من فعالية “نمشي معًا لأجل الخير” منذ انطلاقتها عام 2013.”

وجدير بالذكر أن الفعالية أقيمت بالتعاون مع حديقة أم الإمارات، وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية، ومياه العين، وصحة، وشرطة أبوظبي، وباتشي، وكانون، ومشروع حفظ النعمة، وعيادة بيوتي المتخصصة، والشركة المتحدة للطباعة والنشر، وأبوظبي للإعلام.

واختتم خالد المحيربي كلامه بالقول: “نأمل بأننا من خلال تنظيم مثل هذه الفعاليات الاجتماعية، تمكّنا من المساعدة على زيادة الوعي وجمع التبرعات لأغراض خيرية تستحق كل الدعم، وأن نكون قد استطعنا أيضًا رسم البسمة على وجوه الأطفال حول العالم.”

فيسبوك

قد يعجبك أيضاً

فقيه راعياً ماسياً لمعرض “تيستي فودز اكسبو” في مهرجان مركاز جدة

أعلنت مجموعة تسويق الشرق الأوسط منظم مهرجان مركاز