من أمريكا.. #صلاح_خاشقجي: أرفض المزايدات السياسية حول قضية والدي ومؤمن بعدالة التحقيقات #السعودية وسأعود لعملي في #جدة

من أمريكا.. #صلاح_خاشقجي: أرفض المزايدات السياسية حول قضية والدي ومؤمن بعدالة التحقيقات #السعودية وسأعود لعملي في #جدة

- ‎فيمع الحدث
68568

في لقاء أجرته معه في الولايات المتحدة قناة CNN الأحد ٤ نوفمبر 2018 أعرب المواطن السعودي صلاح خاشقجي نجل جمال خاشقجي عن إيمانه بعدالة التحقيقات السعودية و بأن العدالة في قضية وفاة والده ستتحقق على يد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي أكد له حين قابله أن جميع المتورطين سيقدمون للعدالة.

ورفض صلاح خاشقجي، في اللقاء الذي ظهر فيه مع شقيقه عبدالله محاولات تسيس حادثة وفاة والده، قائلاً «لا نتفق مع من يحاول المزايدة السياسية … هناك من يطرح تحليلات توجهنا بعيداً عن الحقيقة ويطالبون بمطالب لا نتفق معها».

كما رفض صلاح وصف والده بـ«المعارض» مؤكداً أن والده «يحب وطنه ولم يكن معارضاً أبداً، إنه يؤمن بالقيادة السياسية ويؤمن بالاصلاحات الجارية في البلاد»، موضحا أنه سيعود إلى السعودية قريبا حيث يمارس عمله المصرفي في مدينة جدة.

وكذّب صلاح ما أثارته وسائل إعلام في إطار الحملة المسعورة على السعودية من اشاعات (معظمها من اختلاق قناة الجزيرة) حول صورة مصافحته لولي العهد قبل مغادرته المملكة، قائلاً «لم يكن هناك شيء، المملكة تحاول الوصول إلى أكبر قدر من المعلومات، والادعاءات لا أساس لها من الصحة».

فيسبوك

قد يعجبك أيضاً

قادة الدول العربية يدينون الأعمال الإرهابية للميليشيات الحوثية والسلوك الإيراني في المنطقة

مكة المكرمة 25 رمضان 1440 هـ الموافق 30